تم إحياء ذكرى مراسل يني شفق الصحفي المصور الشهيد مصطفى جامباز عند قبره في ليلة ١٥ يوليو تموز، وكان قد استشهد برصاص الجنود الخائنين بينما كان يحاول التصدي لمحاولة الانقلاب الفاشلة التي قامت بها منظمة غولن الإرهابية.

وشارك في إحياء ذكراه الرئيس التنفيذي لشركة ألبيراق القابضة الدكتور عمر بولات، وعضو المجلس التنفيذي مسعود ألبيراق، والمدير العام للإعلام في بيري مديا عمر كاراجا، ورئيس تحرير يني شفق إدريس ساروهان، ورئيس جريدة يني شقق الإلكترونية أرسين تشاليك، وفاطمة باربارأغلو ومحمد شكر أحد كتاب الصحيفة، وعائلة الشهيد وموظفيPiri Media .

وقال الدكتور بولات “ولا نجاح شهدائنا لما تمكنا من الاجتماع هنا للاحتفال بالاستقلال. لندعو الله أن تلحق أروحنا بشهدائنا مثلهم. لا شيء يضاهي الشعور بأنك مواطن تركي. ولا شيء يضاهي لتضحية من أجل هذا الوطن. أتمنى ان يلهم أهله الصبر والسلوان”.